وقال بيان لوزارة الشؤون الخارجية الجزائرية اليوم الاثنين إن "الجزائر التي رفضت دوما جميع محاولات الإستيلاء على الحكم بالقوة تشيد بالعودة السريعة للنظام الدستوري في هذا البلد الصديق".

وأشار البيان إلى الموقف الإفريقي المشترك المتخذ خلال القمة الـ35 لمنظمة الوحدة الإفريقية المنعقدة بالجزائر في يوليو 1999 و المكرس بالعقد التأسيسي للإتحاد الإفريقي الذي يدين ويرفض كل تغيير غير دستوري ببلدان القارة.

وكان مجموعة من الضباط في الجابون قد قاموا بمحاولة صباح اليوم بالإستيلاء على الإذاعة الوطنية، ومنع إذاعة كلمة رئيسهم بمناسبة العام الجديد.

وأعلنت الحكومة الغابونية، اليوم الإثنين، أن الوضع في البلاد تحت السيطرة، ولا يوجد أي داعي للقلق، مؤكدة إلقاء القبض على العسكريين منفذي محاولة الانقلاب.