بسبب علاقة عاطفية.. الإعدام لسائق وعشيقته قتلا الزوج وألقياه فى المصرف | الصباح
مع الموجة الحارة.. 3 نصائح هامة للمواطنين من استشاري تغذية علاجية     elsaba7     الجار الله: 5 عناصر إخوانية تابعيين لخلية الكويت هربوا إلى تركيا (فيديو)     elsaba7     تفاصيل اعتداء أسرة مريض بالضرب والسب على طاقم طبى بمستشفى المحلة العام     elsaba7     بتهمة قتل شاب حاول اغتصابها.. النيابة تأمر بحبس فتاة العياط 4 أيام على ذمة التحقيقات     elsaba7     التنسيق: 55 ألف طالب حصلوا على درجات تفوق الـ 95% وهو عدد كبير جدًا     elsaba7     أحمد موسى: مصر بترمي زبالتها في قطر وتركيا (فيديو)     elsaba7     الأحد.. فتح باب التنسيق للمرحلة الأولى من الثانوية العامة     elsaba7     "الاستيلاء على الحكم وتشكيل جيش إسلامي".. تفاصيل صفقة الإخوان مع صدام خلال غزو الكويت     elsaba7     تحذير من أحمد موسى لحكومة الكويت بشأن الإخوان (فيديو)     elsaba7     قاسم مجاليوا فى حوار لـ«الصباح»:رئيس الوزراء التنزانى: علاقاتنا مع القاهرة تاريخية.. وفرص استثمارية واعدة للمصريين     elsaba7     شاهد... الروانديون يزرعون البُن ولا يشربونه لهذا السبب     elsaba7     تعرف على سبب تأجيل إطلاق المركبة الفضائية الهندية "تشاندريان 2"     elsaba7    

بسبب علاقة عاطفية.. الإعدام لسائق وعشيقته قتلا الزوج وألقياه فى المصرف

ا ش ا / 2018-12-18 17:16:39 / حوادث
محكمة

محكمة

قضت محكمة جنايات الإسكندرية بإجماع الأراء وبعد أخذ رأي فضيلة المفتي بمعاقبة سائق وربة منزل بالإعدام شنقا، والسجن 7 أعوام لاثنين آخرين لقيامهم بقتل زوج المتهمة الثانية.

صدر الحكم برئاسة المستشار محمد سكيكر وعضوية المستشارين جمال البغدادي، ومحمد علي عبد المجيد، ومحمد أيمن محفوظ، وأمانة سر خالد محمد حسين.

تعود وقائع القضية إلى تلقي مدير أمن الإسكندرية إخطارا من مدير إدارة البحث الجنائي؛ يفيد بالعثور على جثة شخص ملقاة في مصرف صحي وكشفت التحريات وجود خلافات سابقة بين المجني عليه وزوجته بسبب إقامتها علاقة عاطفية، وعلى إثر تلك الخلافات اتفقت مع عشيقها على قتل زوجها واستعانا بالمتهمين الثالث والرابع حيث تعدوا عليه بسلاح أبيض، ثم قاموا بتكبيله بحبل ووضعه في سيارة وألقوه في المصرف.

بتقنين الإجراءات، تم إلقاء القبض على المتهمين وتم عرضهم على النيابة العامة التي أحالتهم للمحاكمة ليصدر الحكم المتقدم.


اضف تعليقك

لأعلى