جزيرة العبل بقنا.. قرية محرومة من الخدمات | الصباح
كشف ملابسات تداول مقطع فيديو تضمن قيام بعض الأشخاص بالنصب على المواطنين بدعوى تسهيل حصولهم على إعانات شهرية من الدولة     elsaba7     اللواء علاء متولي يشرف بنفسه على رفع سيارة نقل محملة بالحديد بعد انقلابها على الدائري     elsaba7     حقيقة تداول خبر تحرير محضر لطبيب بخرق حظر التجوال بالمنوفية     elsaba7     إدعاء سيدة بعدم وجود خدمات أمنية ببعض مناطق الجيزة في أول أيام الحظر .. كيدي جملة وتفصيلاً     elsaba7     ضبط منتحل صفة المستشار الإعلامي لاحد المنظمات الدولية     elsaba7     عبد الرازق : الشعب المصري ضرب أروع الامثلة في الالتزام بقرارات الحكومة لمواجهة كورونا     elsaba7     "المصريين" لـ"هيومن رايتس": وضاعتكم وحقدكم يُزيدنا اصطفافًا خلف القيادة السياسية     elsaba7     مصدر امني .. ينفي ادعاءات بعض المنظمات والجماعات المشبوهة وجود اضراب داخل السجون     elsaba7     الإثنين المقبل أخر موعد لتلقى بيانات العاملين وأجورهم بالمنشآت السياحية     elsaba7     كسوة بـ 600 جنيه وكارت تأمين صحي من صناع الحياة لمتضرري كورونا     elsaba7     ائتلاف العاملين بالسياحة يطالب غرفتى "السياحة والفنادق " بتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء المتعلقة بحقوق العمال     elsaba7     حزب "المصريين" ينعي عمة رئيس "إرادة جيل" تيسر مطر     elsaba7    

جزيرة العبل بقنا.. قرية محرومة من الخدمات

ارشيف

ارشيف

تقع جزيرة العبل بمحافظة قنا، وتبلغ مساحتها 420 فدانًا، ويعيش بها حوالى 6000 نسمة، من دون خدمات.

يقول محمود شحاتة، أحد الأهالى: إن الجزيرة غارقة فى الإهمال فلا توجد بها وسائل مواصلات كبقية قرى ومدن المحافظة، ويعتمد أهلها على معدية متهالكة لنقل الركاب من الجزيرة لبقية المراكز ومازال الأهالى يستعملون داخل الجزيرة  عربات الكارو ولا توجد وحدة صحية ما يعرض حياة المرضى للخطر.

وأوضح محمد فايق، أحد سكان الجزيرة، أننى انتقلت مع أسرتى لمدينة قنا فالجزيرة تعانى من أزمة المياه الملوثة، وأصيب العديد من قاطنى الجزيرة بمرض الفشل الكلوى والكبد بسبب تلوث المياه وانقطاعها بشكل مستمر ما جعل الأهالى يلجأون للطلمبات أو الشرب من مياه النيل مباشرة دون تطهير.

أكد على البسيونى، أنه اضطر لمغادرة الجزيرة مع أسرته بعد هدم المدرسة الإعدادية الوحيدة بالجزيرة وتحويل الطلاب والمدرسين إلى المدرسة الابتدائية ما تسبب فى تكدس فظيع بالفصول.

وأشار أحمد العطيفى، أحد شباب الجزيرة، إلى أن أسعار الوحدات السكنية ارتفعت للغاية بسبب عدم وجود مواصلات سهلة بين الجزيرة والمراكز الأخرى، بالإضافة إلى عدم وجود خدمة صحية جيدة للأهالى فالجزيرة ليس بها وحدة صحية، ولا خدمة تعليمية نظرًا لقلة المدارس بها.


اضف تعليقك

لأعلى