تلوث المنطقة الصناعية بقويسنا يهدد المنوفية | الصباح
تعرف على مشكلة 70 مليون شخص لاجئ أو نازح حول العالم (فيديو)     elsaba7     يتعاون مع صلاح الجهيني وحسين المنباوي .. آسر ياسين يستعد لفيلم "الشايب"     elsaba7     حملة أمنية مكبرة لشرطة المرافق على مجمع مواقف سبرباى (صور)     elsaba7     هوملز يغادر بايرن ويعود لبروسيا دورتموند     elsaba7     بالفيديو.. البطالة.. الورقة الرابحة لـ"ترامب" في حملته الانتخابية الرئاسية القادمة     elsaba7     شاهد.. للمرة الثالثة.. محمد رمضان "عاري" في كليب "بابا"     elsaba7     رئيس "مصر الثورة" يلقن أردوغان درسا قاسيا بعد هجومه على مصر     elsaba7     بالفيديو.. لحظات رعب داخل طائرة تعرضت لـ"اضطراب جوي" بين كوسوفو وسويسرا     elsaba7     الليلة.. مفتي الديار المصرية يكشف لأسامة كمال حقيقة ماحدث خلال رؤية شهر شوال     elsaba7     اغتصبها وألقى جثتها في الترعة" الإعدام لمدير مكتب في الإسماعيلية     elsaba7     الكوميديان أسعد بوسلطان يستعد لتقديم توك شو كوميدي على قناة أبو ظبي     elsaba7     لهذا السبب انفصلت فنانة تركية عن زوجها بعد 36 ساعة فقط     elsaba7    

تلوث المنطقة الصناعية بقويسنا يهدد المنوفية

هدى السيد / 2018-11-18 20:16:13 / هنا صوتك
المنطقة الصناعية بقويسنا

المنطقة الصناعية بقويسنا

تضم المنطقة الصناعية بمدينة قويسنا بمحافظة المنوفية أكثر من 500 مصنع، ينتج عن هذه المصانع نسبة عالية من التلوث، فمخلفات المنطقة الصناعية تسببت فى إصابة آلاف من الأهالى بقرى كفور الرمل وعزبة الخواجة وعزبة المنشية والباشا، وكذلك عمال المصانع بأمراض الفشل الكلوى وفيروس سى، بسبب الروائح الكريهة التى تنبعث من مواسير الصرف الصحى غير المعالج والتى تصب فى مصرف الخضراوية، والتى يتجمع على إثرها، الحيوانات النافقة بالإضافة إلى القمامة والحشرات.

يقول الحاج أنور اللواتى، أحد الأهالى: إننا تقدمنا بأكثر من شكوى للمسئولين فى وزارتى البيئة والصحة لكن لا أحد يستجيب، ومع مرور الوقت تزداد نسبة الإصابات بالفشل الكلوى والأمراض الصدرية، وأصبحت المنطقة الصناعية هنا «منطقة موت »، وتسببت فى إصابة الكثير من الأطفال وكبار السن بالأمراض.

ويصرخ عمرو جلال، أحد سكان المنطقة، من هذا الوضع المأساوى، قائلً: أتقدم ببلاغ رسمى للسيد الرئيس عبدالفتاح السيسى لمحاسبة المقصرين والمتسببين فى ذلك التلوث والضرر الذى لحق بالأهالى، فى ظل الإهمال من قبل المسئولين لتطهير المصرف وإلزام أصحاب المصانع بعدم رمى مخلفاتها بالمصرف، مضيفًا أن الأمراض تهدد أكثر من 30 ألف مواطن من أهالى القرى المجاورة.

ويؤكد محمد عبدالسلام، أن هذا الوضع قائم منذ ما يقرب من عشرين عامًا مع إنشاء المنطقة الصناعية، لافتًا إلى أن الصرف الناتج عن مصانع الجلود يحتوى على مواد سامة تمثل خطرًا على صحة الأهالى بجانب مصانع المواد الغذائية، مضيفًا، أنه يتم رى الأراضى الزراعية من مياه الصرف الملوثة، ما أدى إلى فساد المحاصيل وتغير لونها وطعمها، كما أنها تضر بصحة من يتناولها، مؤكدًا أن الفلاحين ليس أمامهم مصدر آخر للمياه لرى أراضيهم، حتى أن الرى بالمياه الجوفية ذا تكلفة عالية لا يقدرون على تحملها. ويستطرد عبدالسلام قائلآ إنهم قاموا بمناشدة وزارة البيئة والتى أفادت بأنه يجب عمل محطة معالجة كيميائية لمياه الصرف قبل عملية الصب فى المصرف، لكن لم يتحرك أحد من أصحاب المصانع لإنشاء المحطة وبقى الوضع كما هو عليه، مشيرًا إلى أن عددًا كبيرًا من الأهالى أصيبوا بالأمراض بسبب صرف المنطقة الصناعية الملوث.

ويوضح هانى منصور، أحد قاطنى المنطقة المجاورة للمصانع، أن تلال القمامة منتشرة بجوار المصانع، مطالبًا المسئولين بإيجاد حل جذرى للمخالفات التى يقوم بها أصحاب المصانع بالمنطقة الصناعية حفاظًا على صحة الأهالى.


اضف تعليقك

لأعلى