أزمة الجنيه السودانى أمام العملة الخضراء | الصباح
بشار الأسد يستقبل مستشار الأمن الوطني العراقي للتباحث حول العدوان التركي     elsaba7     نائب الرئيس الأمريكي يلتقي أردوغان ويدعوه بوقف العدوان على سوريا     elsaba7     مفتي صربيا: الإسلام جاء من مصر عن طريق التجار وليس الأتراك     elsaba7     الأهلى : لن نخوض أي مباراة في الدوري قبل مواجهة الزمالك     elsaba7     "متجملوش حد".. الرئيس السيسي لطلبة كلية الطب العسكري     elsaba7     رئيس الوزراء من واشنطن: نهر النيل يمثل شريان حياة للشعب المصري ولن نسمح المساس به     elsaba7     أوقاف الغربية تحتفل بالليلة الختامية لمولد السيد البدوى     elsaba7     بدء تلقى التظلمات الخاصة بمساكن الجزيرة بزفتى     elsaba7     الرئيس السيسي: نسعى لتطبيق فكرة الاختبارات المميكنة بالجامعات     elsaba7     مريم نعوم: السيناريست أماني التونسي ليها كتير في “بين بحرين” والفكرة والشخصيات بدأت من عندها     elsaba7     الرئيس السيسي: الرؤية الأولى في إنشاء الكلية أن تبعد عن أي مجاملات     elsaba7     مدير كلية الطب بالقوات المسلحة: هدفنا تخريج أطباء لديهم الكفاءة تعادل النظراء في العالم     elsaba7    

أزمة الجنيه السودانى أمام العملة الخضراء

البشير

البشير

>>الدولار يقفز إلى 52 جنيهًا.. ومعتز موسى: حل مشكلة النقود فى غضون 80 يومًا >>«البشير»: واثق فى جهود الحكومة لتخطى الأزمات الاقتصادية

أزمات عديدة يمر بها الاقتصاد السودانى، على رأسها ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه السودانى، حيث سجل الدولار خلال تعاملات الأيام الماضية، ارتفاعًا جديدًًا مقابل الجنيه السودانى فى السوق الموازى، وقفز إلى 52 جنيهًا للبيع مقابل 51 للشراء فى معظم المعاملات المباشرة، فى وقت أعلن وزير المالية السودانى تراجع أزمة السيولة اعتبارًا من السبت بضخ النقود فى ماكينات الصرف الآلى.

وقال متعاملون فى السوق الموازى، فى تصريحات نقلتها صحف سودانية: إن الدولار صعد بنحو لافت بعد تشكيل الحكومة السودانية آلية مستقلة لتحديد أسعار العملات الأجنبية وشككوا فى تمكنها من التأثير على نشاط السوق السوداء خاصة مع استمرار أزمة السيولة فى المصارف.

وأعلنت وزارة المالية السودانية، أنها ستوفر السيولة لخمسة بنوك؛ لتتمكن من شراء النقد الأجنبى من الجمهور وفقًا لسعر الآلية المحدد بـ 47.5 جنيه للدولار، غير أن تجار السوق الموازى سارعوا إلى زيادة السعر لإغراء العملاء.

وأكد أحد التجار امتلاكهم النقد بما يتيح شراء أى كميات من العملات الأجنبية لكنه لفت إلى حالة من الحذر فى المعاملات المباشرة، قائلًا إن غالب التحويلات تتم من خارج السودان بالسعر الموازى، وتقتصر مهام الوكلاء فى العاصمة والولايات على تسليم المستفيد المبلغ نقدًا.

وفى تغريدة على حسابه بتويتر أعلن رئيس مجلس الوزراء وزير المالية معتز موسى الأسبوع الماضى، عن أن الصرافات الآلية ستستأنف العمل اعتبارًا من يوم السبت الماضى.

وأضاف: «كنت وعدتكم من داخل بنك السودان قبل حوالى أسبوعين بحل مشكلة النقود فى غضون 80 يومًا، مضيفًا: «سعدت باتصال الأخ المحافظ وتأكيده لى أن الصرافات الآلية كافة سيتم تغذيتها بالنقود على مدار الساعة اعتبارًا من السبت 13 أكتوبر».

وأبدى الرئيس السودانى عمر البشير ثقته فى أن الإجراءات التى اتخذتها الحكومة أخيرًا وما يليها ستتوج بالنجاح وتنهى المشكلة الاقتصادية بما يمهد الطريق إلى الاستقرار حين تطرح الموازنة القادمة.

وقررت الحكومة مؤخرًا تطبيق حزمة إجراءات لتدارك الوضع الاقتصادى الموشك على الانهيار من بينها خط سياسات جديدة لعمليات الصادر وتشكيل آلية مستقلة لتحديد سعر العملات الأجنبية مقابل الجنيه بجانب طرح معايير جديدة لشراء الذهب بعد أن كان يتحكم فيه بنك السودان المركزى.

وقال: «السودان فى ظل ما يحيط به من اضطرابات إقليمية استطاع الحفاظ على أمنه بل لعب دورًا كبيرًا فى تحقيق المصالحات بدول الجوار؛ ما رفع من شأنه وعضد من دوره إقليميًا ودوليًا»، لافتًا إلى أن النشاط الخارجى للهيئة التشريعية ساهم كثيرًا فى كف العديد من المشاكل وجلب المنافع للسودان.


اضف تعليقك

لأعلى