«برهامى » يتفرغ للدعوة لإعادة أمجاد السلفيين | الصباح
خبير اقتصادي: سنشهد عهدا جديدا للصناعات المتوسطة والصغيرة     elsaba7     خبير: مصر دولة اقتصادية كبيرة صاحبة قرار سيادي     elsaba7     آثار الإسكندريه: أستئناف اعمال مبادرة " حكاية تاريخية " ورفع المخلفات من منطقة كوم الناضورة الأثرية (صور)     elsaba7     اقتصادي: الصناعة المصرية وصلت لأسوأ مراحلها في عهد الاحتلال العثماني     elsaba7     ضبط عاطل وبحوزته 4 كيلو حشيش قبل ترويجه بالغربية     elsaba7     رئيس "المصريين" ينعي المستشار الثقافي لسفارة كازاخستان ايلمان جولداسوف     elsaba7     كامل الوزير :أهمية كبيرة لتحويل الموانئ المصرية إلي" موانئ خضراء" طبقاً لتوجيهات القيادة السياسية     elsaba7     إعادة تشغيل محطتي مياه شطورة والسكساكا بعد مرور بقعة الزيت المتسربة بنهر النيل بسوهاج       elsaba7     ميناء الإسكندريه: تحديث أجهزة ومعدات الفحص الأمني وشراء 74 جهاز جديد وصيانة شاملة للأجهزة القديمة     elsaba7     السيطرة على حريق داخل شقة سكنية بالمحلة     elsaba7     هند البنا: تصريحات الرئيس السيسي تشعر المرأة بالأمان النفسي     elsaba7     العثور على طفل حديث الولادة ملفوف بقطعة قماش بالغربية     elsaba7    

«برهامى » يتفرغ للدعوة لإعادة أمجاد السلفيين

أماني عصمت / 2018-10-15 19:13:51 / سياسة
برهامي

برهامي

>>افتتاح مساجد جديدة وتشجيع الشباب على دخول المجال الدعوى

تشهد الأيام الحالية إعدادًا خاصًا للنشاط الدعوى الخاص بالدعوة السلفية بالإسكندرية، والتى بدأت فى التحرك لتكثيف خطابها الدينى والخروج من حالة الركود التى استخدمتها الفترات الماضية، ويرتبط هذا التغيير فى خطة الدعوة فيما يتعلق بالنشاط الدينى بإحالة نائب رئيس الدعوة الشيخ ياسر برهامى للتقاعد، من العمل بوزارة الصحة بعد وصوله سن المعاش حيث كثف من جهوده خلال شهر رمضان الماضى لإعادة الشباب الى مسار الدعوى الذى ابتعدوا عنه نتيجة المواقف السياسية.

وكشف مصدر بالدعوة، أن تكثيف الخطاب الدينى يأخذ عدة محاور مختلفة، أولها سيكون عبر الخطب والدروس الدينية حيث سيتم تنظيمها على مستوى أكبر يقترب من الأسلوب القديم للدعوة من خلال إعداد السرادق أمام المساجد والدروس بالساحات الكبرى، وعدم حصرها على شهر رمضان فقط.

أضاف المصدر أن الأمر يشمل كذلك افتتاح عدد من المساجد فى أماكن ومحافظات مختلفة، خاصة بعد أن خسرت الدعوة بعضًا منها نتيجة ضمه لوزارة الأوقاف، كما سيتم اختيار عدد من الشباب المنتمى للدعوة وضمه لمجموعة شباب الدعاة المقرر الدفع بها بمساجد الدعوة لتكثيف الخطاب الدينى والدروس الدينية خاصة على القنوات الفضائية.

وعن تلك المحافظات قال المصدر إنها الجيزة والمنيا والإسكندرية ومرسى مطروح والسادس من أكتوبر، وبعض المحافظات الأخرى التى لم يتم تحديدها بعد، حيث إن المحافظات المذكورة هى التى شهدت تأثرًا فى الخطاب السلفى خلال الفترة الماضية.

وعن الجمعية العمومية لحزب النور ودورها فى هذا التوجه، قال المصدر: الجمعية العمومية يميل غالبيتها لترك العمل الحزبى، الذى يرى تراجعًا ولم يحقق أى نتائج تذكر، فيما يرى البعض أنها تمثل حصانة للدعوة من المضايقات التى كانت تحدث من قبل مضيفًا أن الخلافات لا تزال تضرب أركان حزب النور، وهو مايحاول الشيخ برهامى تلافيه مستقبلً، خاصة مع ظهور وجوه كانت قد غابت عن المشهد العام، على رأسها الدكتور نادر بكار، والذى قوبل بحفاوة من تيار التجديد بالحزب، بينما أثار ظهوره بانعقاد الجمعية العمومية مؤخرًا قلقًا لدى الدكتور يونس مخيون الذى يخشى من الإطاحة به، أو تخفيض صلاحياته مقابل منحها لتيار بكار.

أما بالنسبة للمرأة ودورها خاصة مع عدم اختفاء النشاط النسائى للدعوة عقب عيد الفطر الماضى، قال المصدر التعويل على المرأة لن يكون كالسابق، ولكن الاهتمام بقضاياها هو ما يهم الشيخ برهامى مؤخرًا، والذى حصل على تقارير تفيد بزيادة عدد النساء اللاتى قررن خلع النقاب فى عدد كبير من المحافظات، وهو ما جعله يوصى بتنظيم حملة مكبرة على مواقع التواصل الاجتماعى وبالمحافظات التى شهدت تراجعًا فى عدد المنتقبات، للتشجيع على ارتداء النقاب، فيما سيقوم بزيارة عدة محافظات لطرح هذه القضية تحديدًا للنقاش.


اضف تعليقك

لأعلى