رئيس الوزراء خلال تفقده معبد دندرة بقنا: نهدف لإبراز مكانته التاريخية والأثرية | الصباح
"معا لإتقاذ الأسرة المصرية": الطفلة "أماني" تحتاج لسنوات من العلاج النفسي (فيديو)     elsaba7     علاقة محمد غنيم بالبردعي: "هو من رشحه للظهور وتحريك الماء الراكد"     elsaba7     بعد أسبوع من الاحتلال التركي على سوريا.. الباز يكشف بالأرقام حصاد جرائم السفاح أردوغان على الأبرياء     elsaba7     عن الجميع.. مبارك يكشف أسباب إخفاء موعد حرب أكتوبر (فيديو)     elsaba7     أبو الغيط يكشف مدى إمكانية حل الأزمة السورية بوساطة مجلس الأمن     elsaba7     "أين العرب من العداون التركي في سوريا".. أمين الجامعة العربية يوضح     elsaba7     حسني مبارك يكشف كواليس معركة المنصورة (فيديو)     elsaba7     شاهد.. كواليس يكشفها "مبارك" لأول مرة عن الاستعداد لانتصار أكتوبر     elsaba7      وزير القوى العاملة يستقبل السفير دولة العراق في القاهرة     elsaba7     مبارك عن النكسة: الضرب كان على ودنه والانتقام كان الحل الوحيد (فيديو)     elsaba7     مستثمرو مصر بالخارج يوقعون وثيقة النجاح مصحوبة بتكريم "الهجرة" و"التخطيط"     elsaba7     جامعة المنوفية تتقدم فى مجالات الهندسة وعلوم الحاسب الآلي فى تصنيف THE العالمى     elsaba7    

رئيس الوزراء خلال تفقده معبد دندرة بقنا: نهدف لإبراز مكانته التاريخية والأثرية

الدطتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان

الدطتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء ووزير الإسكان

بدأ صباح اليوم الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، جولة موسعة بمحافظة قنا، التى

وصلها مساء أمس، قادماً من محافظة سوهاج، ضمن سلسلة زيارات ميدانية بصعيد مصر، بدأت الأحد الماضى بمحافظة أسيوط، بهدف متابعة معدلات سير العمل بالمشروعات الخدمية والتنموية، والتعرف عن قرب على المشكلات التى تعُوق استكمال تنفيذ المشروعات والعمل على تذليلها، لتحقيق التنمية المستدامة التى تلبى متطلبات أبناء مصر فى الوجه القبلى، ورافق رئيس الوزراء فى الجولة وزيرا الآثار، والتنمية المحلية، ومحافظ قنا.

 

واستهل رئيس مجلس الوزراء، جولته بقنا، بتفقد معبد دندرة، أحد أعرق المعابد فى مصر القديمة، الذى يقع على بعد نحو 2.5 كم جنوب شرق دندرة بمحافظة قنا.

وقام رئيس الوزراء بجولة فى أرجاء المعبد، استمع خلالها إلى شرح من الدكتور مصطفى وزيرى، أمين عام المجلس الأعلى للآثار، الذى عرض جانبا من تاريخ المعبد، حيث أوضح أن "دندرة" يعد أحد أهم المعابد المصرية التى ما زالت تحتفظ ببريقها حتى الآن، لاسيما النقوش المميزة على جدرانه وأعمدته التى تروى التاريخ فى حقبة تاريخية مهمة.

 

كما تطرق "وزيري" إلى أعمال التطوير والتى يخضع لها المعبد حالياً، والتى تتضمن أعمال الترميم داخل المعبد، وبخاصة صالة الأعمدة الأولى والثانية، التى يبلغ ارتفاعها 18 متراً، وكذلك ترميم واجهة المعبد، وتثبيت النقوش والرسوم، وتدعيم السور الخارجى للمعبد، فضلا عن معالجة أسباب ارتفاع منسوب المياه الجوفية، وحل مشكلة النباتات التى تنمو بفعل الطبيعة حول المعبد، حيث أشار إلى الانتهاء من أعمال الترميم بالصالة الأولى بمعبد دندرة، وذلك بإزالة الآثار الناجمة عن حريق المعبد فى عصور قديمة، والذى أدى إلى طمس وحجب النقوش، حيث تم ذلك خلال 5 سنوات، بأيد فنية مصرية خالصة، بأسلوب علمى متطور، وبأقل تكاليف، وبدون أى آثار سلبية على النقوش والألوان.

 

وأضاف أنه جار حاليا تنفيذ المرحلة الثانية من التطوير بالصالة الثانية "الصغرى" بإزالة آثار التلف المختلفة لإعادة إظهار روعة النقوش والألوان.

 

وأكد الدكتور مصطفى مدبولى أن الاهتمام بمعبد دندرة يهدف إلى إبراز المكانة التاريخية والأثرية له، ووضعه ومحافظة قنا على خريطة السياحة العالمية، وذلك فى إطار خطة الدولة لحماية وحفظ التراث، من خلال استكمال أعمال التطوير والترميم بمختلف المناطق الأثرية فى سائر أنحاء الجمهورية.


اضف تعليقك

لأعلى