إثيوبيا: لا يمكننا إلحاق أي ضرر بمصر | الصباح

إثيوبيا: لا يمكننا إلحاق أي ضرر بمصر

وزير خارجية إثيوبيا

وزير خارجية إثيوبيا

شدد وزير الخارجية الإثيوبى ورقينة جبيو، على علاقة بلاده بمصر، مشيرًا إلى أن قادة البلدين تربطهما علاقات قوية ومتينة.

واكد الوزير الإثيوبي، خلال استقباله  اليوم "السبت"، السفير أبوبكر حفنى سفير مصر بأديس أبابا، بمناسبة قرب انتهاء فترة عمله بالعاصمة الإثيوبية بنهاية الشهر الجارى، أنه لا يمكن لإثيوبيا الإضرار بمصر وشعبها.

وأعرب عن تقديره وشكره للسفير المصرى على ما قدمه من جهود خلال فترة عمله بإثيوبيا، بما انعكس بشكل إيجابى على تطوير العلاقات بين البلدين على المستوى السياسى والاقتصادى والاستثمارى.

وتناول الوزير الإثيوبى ما شهدته الفترة الماضية من استعادة للثقة والتفاهم بين البلدين، الأمر الذى من شأنه تحقيق طفرة نوعية فى العلاقات خلال الفترة المقبلة.

وأعرب عن ثقته فى أن خبرة الزعيمين سيكون لها تأثير إيجابى فى تطوير العلاقات الثنائية خلال الفترة المقبلة.

ومن جانبه، أعرب السفير المصرى عن شكره وتقديره لما شهده من تعاون من الجانب الإثيوبى خلال فترة عمله، بما ساهم فى اجتياز العديد من التحديات التى واجهت البلدين، بل ساهم فى تعزيز أواصر التعاون، لا سيما انعقاد اللجنة المشتركة فى يناير الماضى بالقاهرة.

وأكد حفنى أن القيادة السياسية المصرية عازمة على الحفاظ على العلاقات الثنائية مع كل الدول الإفريقية، خاصة مع إثيوبيا، فى ظل العلاقات التاريخية التى تربط بين البلدين والشعبين.

وقدم الوزير الإثيوبى، خلال اللقاء، شهادة تقدير للسفير المصرى تعبيرًا عن الشكر لما قدمه من جهود للنهوض بالعلاقات والمصالح المشتركة للبلدين.


اضف تعليقك

لأعلى