رسالة دكتوراه تسلط الضوء على العمارة السكنية لأسرة محمد علي باشا بمدن القناة | الصباح
تصريحات طائفية لنائب لبناني عن الحرائق تثير غضب المواطنين     elsaba7     الرئيس السيسي يتمنى دوام الصحة والعافية لأمير الكويت     elsaba7     بوتين يدعو أردوغان لزيارة روسيا الفترة المقبلة     elsaba7     شاهد.. جينيفر أنستون تدخل عالم إنستجرام بصورة حديثة لها مع أبطال " Friends"     elsaba7     في اليوم العالمي للأغذية.. الفاو: أكثر من 820 مليون شخص يعيشون تحت تهديد الجوع     elsaba7     حقيقة وفاة كاظم الساهر بالسُم.. بعد تصدر الخبر مؤشرات البحث بجوجل     elsaba7     إسكان البرلمان تقر تعديلات جديدة على قانون التصالح في مخالفات البناء     elsaba7     حريق داخل شقة بالزيتون والسيطرة عليه بـ3 سيارات إطفاء     elsaba7     التأخيرات المتوقعة اليوم لقطارات السكة الحديد     elsaba7     طقس اليوم.. أمطار غزيرة فى سيناء و العظمى بالقاهرة 32 درجة     elsaba7     المستشار تركي آل الشيخ: لولا دعم الأمير محمد بن سلمان ما حققنا 1% من نجاحات مهرجان الرياض     elsaba7     إختيار أحمد عمارة الشخصية الأولى التي تقدم أول فعالية لمبادرة "مدرسة الحياة" بالإمارات     elsaba7    

رسالة دكتوراه تسلط الضوء على العمارة السكنية لأسرة محمد علي باشا بمدن القناة

الباحثة

الباحثة

أوصت دراسة دكتوراه حديثة للباحثة أيمان الجعفري بضرورة تدخل الجهات المختصة مثل وزارة الاثار وادارة الحفاظ على التراث بضرورة حماية وتسجيل الاماكن التراثية ذات القيمة التاريخية والفنية والسياسية بمدن القناة من فيلات وقصور ترجع الى عصر أسرة محمد علي للحفاظ على تلك المنشآت للاجيال القادمة.

وقالت الدكتورة ايمان الجعفري الحاصلة على درجة الدكتوراه عن " العمارة السكنية بمدن شرق الدلتا والقناة، إن العمارة هو مرآة صادقة تعكس جوانب متعددة من حضارات الشعوب وثقافاتهم التي ظهرت على مر العصور وشهدت فترة حكم اسرة محمد علي باشا أنماطا مختلفة من العمارة كان أهمها العمارة السكنية وخاصة عمارة القصور وسلطت الضوء على عمارة مدن القناة وخاصة فيلات هيئة قناة السويس بالاسماعيلية وفيلات مساكن الهيئة بالسويس.

وكشفت رسالة الدكتوراه عن تأثر مصر بالطرز المعمارية الاوروبية الكلاسيكية والمستحدثة وتأثير الجاليات الأوروبية في مصر في نقل طرز بلادهم وكذلك استمرار الطراز الاسلامي وهذه المنشآت تعد تحف معمارية واثرية نادرة تجمع بين الحضارات الاروبية والاسلامية والعثمانية ويجب المحافظة عليها 

وكانت قد حصلت الباحثة إيمان الجعفرى على درجة الدكتوراه فى العمارة السكنية بمدن شرق الدلتا ومدن القناة منذ العصر العثمانى حتى نهاية عصر الأسرة العلوية من كلية الآداب قسم الاثار– جامعة طنطا وكان عنوان وموضوع مناقشة الرسالة "العمارة السكنية بمدن شرق الدلتا ومدن القناة منذ العصر العثمانى حتى نهاية عصر الأسرة العلوية ( 923 – 1372هجرية / 1517 – 1952م ) دراسة أثرية معمارية 

وتناولت د. ايمان الجعفري ٢٣ نموذجا سكنيا وقامت بدرستها من حيث الموقع والتخطيط وتاريخ الإنشاء والطراز المعمارى والعناصر الزخرفية والتأثيرات الوافدة ودراسة مواد البناء والمصطلحات المعمارية والألقاب والوظائف.

وتكونت لجنة مناقشة الدكتوراه من د. أمال العمرى أستاذ الآثار والعمارة الإسلامية بكلية الآثار – جامعة القاهرة – رئيساً ومناقشاً ود. تفيده محمد عبد الجواد أستاذ بقسم الآثار والعمارة الإسلامية بكلية الآداب جامعة طنطا – مشرفاً ومناقشاً ود. على أحمد الطائش أستاذ الآثار والفنون بكلية الآثار – جامعة القاهرة – عضواً خارجياً ود. رأفت عبد الرزاق أبو العينين – أستاذ الآثار والعمارة الإسلامية بكلية الآثار جامعة طنطا – مشرفاً ومناقشاً.


اضف تعليقك

لأعلى