ميناء بور توفيق .. الحلم الذي أنتظره أهالي السويس وأبى المسئولين تحقيقه | الصباح

ميناء بور توفيق .. الحلم الذي أنتظره أهالي السويس وأبى المسئولين تحقيقه

أحمد حسن / 2018-07-22 12:04:30 / هنا صوتك
ميناء بور توفيق

ميناء بور توفيق

ميناء بور توفيق، الحلم الذى انتظره أهالى السويس طويلًا بعد وعود كثيرة، فقد افتتح محافظ السويس الأسبق اللواء العربى السروي بعد غلق دام سنوات مع وعود بتوفير ألاف الفرص المباشرة وغير المباشرة، ليأتى اللواء الهياتمي، المحافظ السابق ليستقبل أفواج بالميناء مع نفس التصريحات، ثم يحاول المحافظ الحالى اللواء أحمد حامد فرض تلك التصريحات.

 

الميناء بعد توقف فترة طويلة بسبب حادث غرق العبارة السلام 98 والتى راح ضحيتها المئات من الارواح، يتم افتتاحه مع ضياع تلك، بسبب القوانين التى تفرضها وزارة النقل على أصحاب العبارات بعد التكلفة العالية التى يواجهها فى رحلتهم لنقل الركاب، لكون جعل رحلة خط "بورتوفيق - جده"رحلة طويله لتحد من عدد الركاب.

ميناء بور توفيق من أقدم الموانئ المصرية، حيث يقع في المدخل الجنوبي لقناة السويس بنهاية الخليج، وظل يعمل في نقل الركاب والبضائع من دول العالم وإليها، خاصة الخليج والسعودية، مع انطلاق رحلات الحج والعمرة سنويًّا.

وبعد 5 سنوات من الحادث، أصدر القنصل العام للسعودية تأشيرات العمرة والحج بدون تقاضى أى رسوم ومنحها مجانًا، علي أن يتم تقديم الطلبات عن طريق الجهات المختصة في السويس وباقي أنحاء الجمهوريه والمسئوله عن تفويج الحجاج والمعتمرين، وبدأ الكثير من شباب السويس في تأهيل أنفسهم للعوده مرة أخرى للعمل في ميناء بورتوفيق، بعد توقف دام أكثر من 5 سنوات، حيث وعد المسؤولون بالسويس بإعادة فتح الخط الملاحي بين السعودية ومصر، لكن يبدو أن هناك من يتحدى أحلام الشباب ويتلاعب بقرارات المسؤولين ويهدر المزيد من المال العام..

قال مصدر مطلع بموانى البحر الأحمر، إمتناع الشركات المشغلة للعبّارات عن الاشتراك في مناقصة وزارة الداخلية لنقل حجاج القرعة، سببها عدم توافر الشروط التي حددتها وزارة الداخلية فى أي من مشغلي العبّارات العاملين بالموانئ المصرية، وشملت هذه الشروط إمتلاك كل شركة تتقدم لمناقصة الداخلية ثلاث عبّارات على الأقل، على أن تكون إثنتان تعملان بشكل أساسي والثالثة احتياطي، حيث إن كلًّا من مشغلى العبّارات يمتلك بين عبّارة أو اثنين على الأكثر.


اضف تعليقك

لأعلى