رغم تصريحات سعفان بحل مشاكلهم.. مفاجأة.. 3 آلاف عامل باليونان سقطوا من حسابات القوى العاملة | الصباح
شاهد.. كواليس يكشفها "مبارك" لأول مرة عن الاستعداد لانتصار أكتوبر     elsaba7      وزير القوى العاملة يستقبل السفير دولة العراق في القاهرة     elsaba7     مبارك عن النكسة: الضرب كان لا ودنه والانتقام كان الحل الوحيد     elsaba7     مستثمرو مصر بالخارج يوقعون وثيقة النجاح مصحوبة بتكريم "الهجرة" و"التخطيط"     elsaba7     جامعة المنوفية تتقدم فى مجالات الهندسة وعلوم الحاسب الآلي فى تصنيف THE العالمى     elsaba7     أبو الغيط يكشف موقف "الجامعة العربية" من رفض قطر إدانة العدوان التركي     elsaba7     سامح شكري خلال لقائه مع رئيسة كرواتيا: نرفض العدوان التركي في سوريا     elsaba7     بسبب الحرائق.. محمد صلاح يتعاطف مع شعب لبنان: "يحفظهم الله ويبعد عنهم كل شر"     elsaba7     محامي بالنقض: لابد من تدخل الدولة لسحب الحضانة من الآباء والأمهات غير المؤهلين (فيديو)     elsaba7     رسميًا.. انطلاق فعاليات مؤتمر "مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية" بحضور كبار رجال الدولة     elsaba7     الفريق أول محمد زكي يشهد المرحلة الرئيسية للمناورة “رعد 31” مع الرماية بالذخيرة الحية     elsaba7     اللواء توفيق منصور قاىد مدرعات الجيش الثالث يوضح لطلاب المنوفية"انتصارات اكتوبر قيم وبطولات"     elsaba7    

رغم تصريحات سعفان بحل مشاكلهم.. مفاجأة.. 3 آلاف عامل باليونان سقطوا من حسابات القوى العاملة

هانى جمعة / 2018-07-16 18:39:11 / سياسة
محمد سعفان

محمد سعفان

فى الوقت الذى أعلن محمد سعفان، وزير القوى العاملة، أن مكتب التمثيل العمالى التابع للوزارة، بالسفارة المصرية بإثينا اليونان، نجح فى تسوية الخلافات العمالية مع صاحب مركب «فزليس» للصيد باليونان، لصرف مستحقات 5 من العاملين المصريين متأخرة منذ أكثر من أربعة أشهر، وبلغ إجماليها 25 ألفًا و330 يورو، أى ما يوازى 531 ألفًا و930 جنيهًا مصريًا، إلا أن هناك ما يقرب من 3 آلاف عامل مصرى كانوا يعملون فى اليونان، ولم يأخذوا مستحقاتهم حتى الآن.

«الصباح» تكشف فى السطور التالية معاناة هؤلاء العمال، الذين توفى بعضهم والباقون يصارعون الحياة أملًا فى تدخل الحكومة والتوصل إلى اتفاق مع اليونان حتى يحصلوا على أموالهم، حيث إن هناك ثلاثة آلاف من العاملين السابقين باليونان وأسرهم لم يحصل أى منهم على حقوقه التأمينية لدى اليونان رغم الاتفاقية الموقعة فى إثينا بين الحكومة المصرية واليونانية فى 17 يناير 1985، والمنشور نصها بالجريدة الرسمية فى 12 فبراير 1987، وتعطى بنود الاتفاقية المشتركة لمواطنى الدولتين المتعاقدتين الذين يعملون فى الدولة الأخرى الحقوق التأمينية نفسها، متحملين ذات الواجبات التى يتحملها مواطنو الدولة التى يعملون بها خلال تواجدهم وعملهم بها، إلا أن العاملين المصريين السابقين باليونان العائدين بعد بلوغهم سن المعاش لم يحصلوا حتى الآن على حقوقهم التأمينية كما تضمنتها بنود الاتفاقية، ورغم شكاواهم لجميع الوزارات المعنية، ومن بينها الخارجية والقوى العاملة والهجرة والتضامن الاجتماعى، إلا أن التأجيل والتسويف فى بعض الأحيان وعدم الرد فى معظم الأحيان كان المصير المحتوم لهذه الشكاوى.

وكشف منير سليمان، نائب رئيس اتحاد المعاشات لـ«الصباح»، أنه مع مرور السنين فإن الموت قبل الاستجابة كان النهاية الطبيعية للعديد من أصحاب المشكلة، إلا أن الآلاف منهم وجدوا فى مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسى عندما طالب رئيس الوزراء اليونانى بضرورة الإسراع فى تطبيق الاتفاقية أثناء زيارته لمصر فى أبريل 2015، أملًا جديدًا فى استعادة حقوقهم، وكان رد الرئيس اليونانى وقتها إيجابيًا بأنه سيتابع بنفسه مع الوزارات المعنية باليونان، وكان على المسئولين بالوزارات المعنية فى مصر الإمساك بهذا الخيط وإعطاء الأمر ما يستحقه من اهتمام وعناية محافظة على حقوق مواطنين مصريين عادوا إلى وطنهم معتمدين على معاشاتهم التى ستصلهم بانتظام.

 


اضف تعليقك

لأعلى