«الديدان » تهاجم أراضى المنوفية.. والخسائر تلاحق الفلاحين | الصباح
أحمد موسى: صلاح ثالث أفضل لاعب بالعالم.. ولن نسمح بالإساءة إليه (فيديو)     elsaba7     إعلامي: الجزيرة لا تعرف المهنية.. وجمال ريان صدم بضبط الخلية الإخوانية بالكويت (فيديو)     elsaba7     رسالة نارية من عمرو أديب لمستغلي جريمة قتل مُشرَّد بسبب زجاجة مياه غازية (فيديو)     elsaba7     مع الموجة الحارة.. 3 نصائح هامة للمواطنين من استشاري تغذية علاجية     elsaba7     الجار الله: 5 عناصر إخوانية تابعيين لخلية الكويت هربوا إلى تركيا (فيديو)     elsaba7     تفاصيل أعتداء أسرة مريض بالضرب والسب على طاقم طبى بمستشفى المحلة العام     elsaba7     بتهمة قتل شاب حاول اغتصابها.. النيابة تأمر بحبس فتاة العياط 4 أيام على ذمة التحقيقات     elsaba7     التنسيق: 55 ألف طالب حصلوا على درجات تفوق الـ 95% وهو عدد كبير جدًا     elsaba7     أحمد موسى: مصر بترمي زبالتها في قطر وتركيا (فيديو)     elsaba7     الأحد.. فتح باب التنسيق للمرحلة الأولى من الثانوية العامة     elsaba7     "الاستيلاء على الحكم وتشكيل جيش إسلامي".. تفاصيل صفقة الإخوان مع صدام خلال غزو الكويت     elsaba7     تحذير من أحمد موسى لحكومة الكويت بشأن الإخوان (فيديو)     elsaba7    

«الديدان » تهاجم أراضى المنوفية.. والخسائر تلاحق الفلاحين

هدى السيد / 2018-07-15 20:26:00 / هنا صوتك
الديدان الزراعية

الديدان الزراعية

استيقظ الفلاحون بمحافظة المنوفية على هجوم مفاجئ لجيوش من الديدان التى تهاجم زراعاتهم، وتأتى على الأخضر واليابس لاسيما على محصول‏ الذرة‏ فى ظل تقاعس المسئولين عن مواجهة الأزمة، ليتكبد المزارعون خسائر فادحة.

مصطفى السيد، أحد الفلاحين، أكد أن انتشار الدود فى محصول الذرة سوف يضيف على الفلاحين أعباء إضافية، ويجعلهم بين نار مكافحة الدودة التى تأكل محصول الذرة من جهة، ونار أسعار الوقود التى تتزايد بشكل ملحوظ من جهة أخرى؛ ما يتسبب فى هجر الأراضى الزراعية وبيعها.

وألقى المزارعون باللوم على المسئولين عن مكافحة الآفات الزراعية بوزارة الزراعة، مؤكدًا أن هناك تخبطًا فى المكافحة يتمثل أحد جوانبه فى المسئولين عن مكافحة الدود، وأن أحد أسباب هذه الهجمة الشرسة للديدان، هو إهمال مكافحتها بالصورة الملائمة، ووفق البرامج الوقائية فى فصل الشتاء مما ساعد على انتشارها ونشاطها بهذه الصورة المخيفة فى فصل الصيف‏.

وأشار طلعت نصار، أحد الفلاحين بتلا، إلى عدم فعالية المبيدات فى مواجهة الديدان ولكنه يرجعه إلى التقصير فى الإشراف والرقابة؛ ما أدى إلى وجود المبيدات المغشوشة فى السوق وبأسماء شركات عالمية.‏

وأضاف نصار أن الكثير من الفلاحين قاموا بإضافة‏ السولار‏ عند رى الأرض بمعدل‏15‏ إلى ‏20‏ لترًا للفدان؛ لأنه يقضى على ‏70فى المائة‏ من الديدان تبعًا لنصائح المسئولين، ولكن دون جدوى.

وصرخ عبدالمنصف عمارة، أحد الفلاحين المتضررين، قائلًا: «انتشار الدودة فى محصول الذرة بهذا الكم الكبير تسبب فى خسارة المحصول، وجعلنى أنا ومجموعة كبيرة من الفلاحين نعرض أراضينا للبيع، نظرًا لأن الإنتاج لا يكفى ليغطى تكاليف الزراعة المرتفعة».

فيما أكد أبوالمحاسن رمضان، نقيب الفلاحين بالمنوفية، أن ما يحدث يعد كارثة بكل المقاييس‏، مطالبًا بإنقاذ زراعات الفلاحين ‏من الديدان، وإيجاد حلول فعالة لمكافحتها بشكل آمن، وتشديد المراقبة على المبيدات المغشوشة حفاظًا على رقعة الأراضى الزراعية.


اضف تعليقك

لأعلى