الشرطة الإثيوبية تحتجز 30 شخصا مشتبه تورطهم في محاولة اغتيال "أبي أحمد" | الصباح
رئيس المصريين عن لقاء السيسي في الدستورية: يعي جيدا دور قضاء مصر الشامخ     elsaba7     تأجيل محاكمة المتهمين بتعذيب وهتك عرض طالب جامعى إلى نوفمبر القادم بالغربية     elsaba7     نوفمبر القادم فيلم "أيخ" عرض خاص علي مسرح المقر البابوي بالكنيسه المرقسية بالإسكندريه     elsaba7     بعد إعلان وقف إطلاق النار.. العدوان التركي مستمر ويقتل 24 مدنيا في سوريا     elsaba7     محافظ الإسكندرية وعمدة باڤوس يزوران أقدم حلواني يوناني بعروس البحر     elsaba7     الرئيس يلتقي برؤساء المحاكم الدستورية ويؤكد على أهمية الوعى الشعبى لتعزيز دور القانون     elsaba7     الرئيس السيسي يجتمع بالعصار ويوجه بتوطين صناعة النقل فى مصر     elsaba7     وزير الآثار يكشف أسرار جديدة عن "خبيئة العساسيف"     elsaba7     ضبط عاطل وبحوزته 28 تذكرة هيروين وبندقية ألية بالغربية     elsaba7     صور.. تفاصيل العثور على كنوز "خبيئة العساسيف"بالأقصر     elsaba7     ميلان يبحث التعاقد مع جوارديولا لقيادة الفريق الموسم المقبل     elsaba7     الرئيس السيسي: "أؤكد فخري وجميع المصريين بالمحكمة الدستورية العليا"     elsaba7    

الشرطة الإثيوبية تحتجز 30 شخصا مشتبه تورطهم في محاولة اغتيال "أبي أحمد"

انفجار أديس بابا

انفجار أديس بابا

احتجزت قوات الشرطة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، ما يقرب من30 شخصا بعد أن كانوا 6 فقط، مشتبه بتورطهم بهجوم بقنبلة على حشد لمناصري رئيس الوزراء، وذلك وفقا لرئيس مفوضية الشرطة الاتحادية زينو جيمال في تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة الإثيوبية.

وأسفر الهجوم الذي وقع في ساحة ميسكل في العاصمة الإثيوبية أول أمس السبت، وسط حشد ضخم خلال خطاب رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد، عن مقتل شخصين وإصابة أكثر من 150 آخرين، الأمر الذي أدى إلى اندلاع الهلع بين الحضور.

وغادر رئيس الوزراء آبي الساحة على عجل دون أن يصاب، ليعلن في وقت لاحق أن من يقفون وراء الهجوم سعوا إلى إفشال التجمع ونسف برنامجه الإصلاحي.

وقال آبي: "من يقفون وراء الهجوم ينتمون على ما يبدو إلى قوى معادية للسلام، عليكم أن تكفوا عن فعل هذا، لم تنجحوا في الماضي ولن تنجحوا في المستقبل".

زار رئيس الوزراء الإثيوبي، المصابين في الحادث في المستشفى للاطمئنان على حالتهم الصحية، مؤكدا العمل على الوصول على مرتكب هذا الفعل الإرهابي.

 


اضف تعليقك

لأعلى