خبير اقتصادي: من المرجح تحرك العلاقات المصرية الإثيوبية نحو التعاون الإيجابي | الصباح
وزيرة الصحة ببورسعيد لمتابعة التشغيل التجريبي للتأمين الصحي الشامل الجديد     elsaba7     على طريقة سيرين عبد النور.. تعلمي كيفية وضع المكياج     elsaba7     وزير الداخلية يهنئ الرئيس السيسي بمناسبة الذكرى الـ 67 لثورة يوليو     elsaba7     عودة حركة القطارات بمحتطى مترو انفاق « غمرة والشهداء» الى طبيعتها بعد توقفها     elsaba7     وزير النقل يتابع توريد 1300 عربة سكة حديد جديدة للركاب مع ترانسماش هولدينج      elsaba7     بتكلفة 6.3 ملايين جنيه .. وزيرة الصحة تفتتح قسطرة كهرباء القلب بالمعهد القومي     elsaba7     «نبيلة مكرم» تلتقي أعضاء الجالية المصرية في كندا     elsaba7     "إليجانت" تستهدف توجيه مليار جنيه من مدخرات المصريين للقطاع الزراعى والصناعى     elsaba7     رئيسة البرلمان الاوغندي تقوم بزيارة لوزارة الموارد المائية والري     elsaba7     مترو الأنفاق .. التفاصيل الكاملة لتعطل الإشارات بين محطتى غمرة والشهداء     elsaba7     المالية:صرف المقابل النقدي لقيمة التذكرة فقط بلا إضافات     elsaba7     محافظ القاهرة: جراج روكسى يساهم فى تيسير حركة المرور بمصر الجديدة     elsaba7    

خبير اقتصادي: من المرجح تحرك العلاقات المصرية الإثيوبية نحو التعاون الإيجابي

السيسي وأبي أحمد

السيسي وأبي أحمد

 قال الدكتور إبراهيم نوار الخبير الاقتصادي، إن العلاقات بين مصر وإثيوبيا من المرجح، أن تتحرك الى الامام في اتجاه التعاون الإيجابي، مشيرة إلى عدم وجود اتفاقات تفصيلية معلنة، ولكن هناك نوايا حسنة معلنة بشأن المحافظة على تدفق مياه النيل الى مصر بما لا يقل عن حصتها.

وأضاف في تصريحات له، أنه من النوايا الحسنة أيضا الإعلان عن إقامة منطقة صناعية مصرية في إثيوبيا وزيادة الواردات المصرية من السلع الاثيوبية خصوصا المواشي واللحوم والسلع الزراعية.

وأشار إلى أن إثيوبيا لن تتوقف عن استكمال سد النهضة، ستتمه وربما وفق اليات ومعدلات لملء خزان السد خلال مدة اطول، وأن الحديث عن إقامة تعاون مصري- اثيوبي يكون نموذجا ومثالا للتعاون بين دول حوض النيل يعكس رؤية ايجابية.

وأكد أن اللغة التي استخدمت اليوم في المؤتمر الصحفي بين الرئيس السيسي وأبي أرئيس الوزراء الاثيوبي كانت لغة بمفردات جديدة لم نعهدها من قبل مليئة بالرغبة في التعاون بدلا من الصدام.

وتابع: أظن أن الأسابيع المقبلة ستضع الكثير من النقاط على الحروف، وستكون اختبارا للدبلوماسية المصرية، التي إما تنجح في تحويل الفرص الى حقائق ايجابية جديدة، وإما تعيدنا الى المربع الأول، وأن أطرافا دولية وإقليمية تلعب أدوارا مهمة في تفعيل آلية لتعاون بين مصر واثيوبيا.


اضف تعليقك

لأعلى