لمن تذهب حقيبة الإعلام: غراب: الإبقاء عليها يعني الشمولية.. وقنديل يقترح مجلس وطنى للإعلام وعبدالعزيز يطالب ببقائها لمدة عام | الصباح
كشف ملابسات تداول مقطع فيديو تضمن قيام بعض الأشخاص بالنصب على المواطنين بدعوى تسهيل حصولهم على إعانات شهرية من الدولة     elsaba7     اللواء علاء متولي يشرف بنفسه على رفع سيارة نقل محملة بالحديد بعد انقلابها على الدائري     elsaba7     حقيقة تداول خبر تحرير محضر لطبيب بخرق حظر التجوال بالمنوفية     elsaba7     إدعاء سيدة بعدم وجود خدمات أمنية ببعض مناطق الجيزة في أول أيام الحظر .. كيدي جملة وتفصيلاً     elsaba7     ضبط منتحل صفة المستشار الإعلامي لاحد المنظمات الدولية     elsaba7     عبد الرازق : الشعب المصري ضرب أروع الامثلة في الالتزام بقرارات الحكومة لمواجهة كورونا     elsaba7     "المصريين" لـ"هيومن رايتس": وضاعتكم وحقدكم يُزيدنا اصطفافًا خلف القيادة السياسية     elsaba7     مصدر امني .. ينفي ادعاءات بعض المنظمات والجماعات المشبوهة وجود اضراب داخل السجون     elsaba7     الإثنين المقبل أخر موعد لتلقى بيانات العاملين وأجورهم بالمنشآت السياحية     elsaba7     كسوة بـ 600 جنيه وكارت تأمين صحي من صناع الحياة لمتضرري كورونا     elsaba7     ائتلاف العاملين بالسياحة يطالب غرفتى "السياحة والفنادق " بتنفيذ توجيهات رئيس الوزراء المتعلقة بحقوق العمال     elsaba7     حزب "المصريين" ينعي عمة رئيس "إرادة جيل" تيسر مطر     elsaba7    

لمن تذهب حقيبة الإعلام: غراب: الإبقاء عليها يعني الشمولية.. وقنديل يقترح مجلس وطنى للإعلام وعبدالعزيز يطالب ببقائها لمدة عام

/ -0001-11-30 00:00:00 / الصباح Extra
لمن تذهب حقيبة الإعلام: غراب: الإبقاء عليها يعني الشمولية.. وقنديل يقترح مجلس وطنى للإعلام وعبدالعزيز يطالب ببقائها لمدة عام

لمن تذهب حقيبة الإعلام: غراب: الإبقاء عليها يعني الشمولية.. وقنديل يقترح مجلس وطنى للإعلام وعبدالعزيز يطالب ببقائها لمدة عام

فى الوقت الذى يجمع فيه اللواء أحمد أنيس وزير الإعلام أوراقه لتسليم حقيبة الوزارة , تغازل الأسماء المقربة من تولى هذا المنصب الرأى العام بفكر إلغاء وزارة الإعلام ,وتشكيل مجلس وطنى إعلامى، مع تمسك بعضهم ببقاء الوزارة ، وإعراض أخرين عن تولى هذه المهمة.

عبده جمال فى الوقت الذى يجمع فيه اللواء أحمد أنيس وزير الإعلام أوراقه لتسليم حقيبة الوزارة - تغازل الأسماء المقربة من تولى هذا المنصب الرأى العام بفكر إلغاء وزارة الإعلام - وتشكيل مجلس وطنى إعلامى، مع تمسك بعضهم ببقاء الوزارة ، وإعراض أخرين عن تولى هذه المهمة. الكاتب الصحفى حمدى قنديل - والخبير الإعلامى ياسر عبدالعزيز - وحازم غراب رئيس قناة مصر25 المعبرة عن جماعة الإخوان المسلمين - هم أبرز الاسماء المحتمل ترشيحهم لوزارة الإعلام أو رئاسة ماسبيرو خلفا للدكتور ثروت مكى رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون. وأعرب ياسر عبدالعزيز لـ""الصباح"" عن رفضه لفكرة إلغاء الوزراة فى الوقت الحالى نظرا لما حل بها من فساد مهنى وتخبط فى هيكلها الإدارى الذى أخضعه النظام القديم لتنفيذ سياساته - مقترحا أن تستمر لمدة عام يبنى فيه الوزير الجديد الكيان المهنى لتلك الوزارة القائم على الديمقراطية والمهنية ، على أن يتم بعد ذلك تشكيل مجلس وطنى لتنظيم البث وهيئة مستقلةتشرف على إتحاد الإذاعة والتليفزيون - بالإضافة إلى إصدار قانون لتدوال حرية المعلومات. وعلى خط الحياد وقف حمدى قنديل رافضا فى تصريحاته تولى هذا المنصب حال إسناده إليه - مرجعا السبب فى ذلك إلى أنه رفض بقاء وزارة الإعلام وقدم مقترحا بتأسيس مجلس وطنى للإعلام وجهاز لتنيظم البث المرى المسموع على أن يكون الإثنان جهة مستقلة بذاتها - مطالبا بأن يكون الوزارء أكثر شبابا على خلاف الوزارت السابقة. وكان حازم غراب المدير الحالى لقناة مصر 25 قد استقال من عمله بوزارة الإعلام احتجاجا على عملية توجيه الإذاعة والتليفزيون وإدارتها بالتعليمات الرسمية - مؤكدا أنه بعد قيام الثورة فإن من يقبل بوزارة الإعلام هم ""الشموليون"" - مشيرا إلى حتمية إلغاء الوزارة وإنشاء مجلس قومى للإعلام .


اضف تعليقك

لأعلى