شريط الصباح
تابعنا على جوجل بلس تابعنا على تويتير تابعنا على اليوتيوب تابعنا على الفيس بوك
الأربعاء 4 ربيع الأول 1439 هـ - 22 نوفمبر 2017م
آخر الأخبار
 


ملفات و حوارات
«الصباح » داخل الميكروباص وقت تطبيق أسعار البنزين الجديدة
«الصباح » داخل الميكروباص وقت تطبيق أسعار البنزين الجديدة
آيات خيرى
3 يوليو 2017 02:25 ص

>>الرجال يكلمون أنفسهم.. وخناقات حريمى فى مواقف السيارات

>>ركاب رمسيس يتوسلون لسائق لعدم رفع الأجرة

أصيب المواطنون بصدمة من رفع أسعار الوقود، خاصة أن زيادات الأسعار ستشمل كل السلع والمواصلات العامة، خبر زيادة الأسعار وقع على المصريين كالصاعقة خاصة أنهم كانوا يمنون أنفسهم بأن الأسعار لن ترتفع بعدما صرح وزراء بالحكومة أنه لا نية لرفع أسعار المحروقات.

الدفع إجبارى

«الصباح» رصدت رد فعل الأهالى فى عدد من المناطق المختلفة، فمن داخل سيارة أجرة للنقل الجماعى برمسيس تعالى صوت أحد الركاب يطلب من السائق عدم رفع الأجرة عن السعر المعتاد، فرد عليه السائق قائلًا: «الزيادة عليه وعليك يا حاج، ولو الحكومة رفعت جنيه السواقين هيرفعوا اتنين جنيه»، الأمر الذى آثار غضب الركاب الذين انقسم جزء منهم يتوسل للسائق للالتزام بالسعر القديم، وجزء آخر يتوعده بالإبلاغ عنه، وفى نهاية الأمر اضطر الركاب لدفع ما طلبه السائق بعد أن يأسوا من أن تتحرك السيارة بنفس سعر الأجرة القديمة.

حديث شباب

داخل إحدى سيارات النقل الجماعى بمنطقة الجيزة، تبادل الركاب أطراف الحديث بخصوص قرار رفع البنزين، وتحدث أحد الشباب عما سيراه جيله جراء هذا القرار قائلاً: «المشكلة مش مشكلة بنزين ومواصلات، المشكلة الحقيقية هى أن جيلنا اتظلم كتير يعنى لا عربيات، ولا نعرف نتجوز، ولا نخلف، ولا حتى عارفين نعيش». فرد عليه شاب آخر قائلاً: «أكيد أحنا نزلنا فى كوكب غلط، سندوتشات الفول والطعمية محتاجة ميزانية لوحدها»، فرد عليهم ثالث متهكمًا على الأوضاع قائلاً: «أحنا يوم ناكل ويوم نركب، مش هينفع الاثنين مع بعض»، وانتهت المواصلة بصمت غريب بين جميع الركاب فيما عدا رجل خمسينى أخذ يكلم نفسه ويتمتم طوال الرحلة ولا أحد يفهم ماذا يقول؟.

مشاجرة نسائية

حدثت مشادة كلامية بين سيدتين أمام سيارات النقل الجماعى بأحد المواقف، تعقيبًا على قرار رفع الأسعار المفاجئ، والذى قابلته الأولى بالغضب الشديد جراء اشتراط السائق، رفع سعر تعريفة الأجرة ما يقرب من نصف سعرها الحقيقى، وقد اشترط السائق على كل الركاب قبل أن يتحرك بالسيارة أن الأجرة زاد سعرها، ولن يقبل بأن يخرج من الموقف بالسعر القديم، فتدخلت سيدة أخرى بشكل هجومى على الأولى لتوضح لها أن ما تفعله الحكومة من رفع للأسعار لابد وأنه فى صالح الشعب، وأن نتائجه سوف تظهر فى القريب العاجل، وعلى الشعب أن يتمهل ليرى نتائج ما تفعله الحكومة لأجله.

وقع حديث السيدة كالصاعقة على مسامع كل ركاب السيارة، الذين اعترضوا على كلامها.

دعاء على الأبناء

فى منطقة السيدة زينب كان الوضع مختلفًا فوجدنا سائق توك توك يعترض فى بنزينة قائلًا إن لديه 3 أبناء أكبرهم 13 سنة، والثانى 10 سنوات والأخير 6 سنوات، جميعهم فى مراحل تعليم مختلفة، وهو يعمل فترتين كسائق توك توك، ليكفى متطلبات أولاده والبيت، إلا أن خبر زيادة أسعار السولار أصابه بالإحباط.

طباعة

تعليقات على الفيسبوك
مشاركات الزوار
بروتوكول النشر فى جريدة الصباح
1- الالتزام بعدم الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المنطوية على امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها، أو الطعن فى إيمان الآخرين، أو تلك الداعية إلى التمييز أو الاحتقار لأى من طوائف المجتمع.