شريط الصباح
تابعنا على جوجل بلس تابعنا على تويتير تابعنا على اليوتيوب تابعنا على الفيس بوك
الجمعة 26 جمادى الثانية 1438 هـ - 24 مارس 2017م
آخر الأخبار
 


ملفات و حوارات
النيابة الإدارية أحالتها للتأديب
عزبة فاطمة أبوالسعود..إدارة السيدة زينب التعليمية سابقًا
عزبة فاطمة أبوالسعود..إدارة السيدة زينب التعليمية سابقًا
محمود على
20 مارس 2017 08:13 م

>>خدعت وزير التعليم السابق.. وتفصل 3 موظفين أعضاء لجنة أدانتها

>>المديرة المالية والإدارية للإدارة تتجاوز 27 جزاءً وظيفيًا.. وتعود لمنصبها

استطاعت فاطمة أبو السعود المديرة المالية والإدارية لإدارة السيدة زينب التعليمية، العودة إلى منصبها رغم سجلها الحافل بالمخالفات، إذ عوقبت خلال مسيرتها بـ 27 جزاءً، لكنها لا تزال تحتفظ بفرض سيطرتها على الإدارة التعليمية من خلال علاقتها مع فاطمة خضر، المرأة الحديدية بمديرية التربية والتعليم بالقاهرة.

تبدأ القصة من واقع المستندات التى حصلت عليها «الصباح»، بالقضية رقم 415 لسنة 2014، المقدمة من هيئة النيابة الإدارية إلى المحكمة التأديبية للتعليم وملحقاتها، ضد فاطمة أبو السعود محمود مديرة الشئون المالية والإدارية بإدارة السيدة زينب التعليمية، وهشام سيد عبدالجواد، مراجع الحسابات بإدارة السيدة زينب التعليمية.

وطبقًا لمستندات النيابة الإدارية فإن المذكورين فى العام المالى 2013/2014، وبوصفهما السابق خرجا عن مقتضى الواجب الوظيفى ولم يؤديا العمل المنوط بهما بأمانة وخالفا القواعد والتعليمات المالية وأتيا ما من شأنه المساس بمصحة مالية للدولة.

وأوضحت المستندات بأن فاطمة أبو السعود حصلت على سبيل المكافأة على  500  يوم زيادة عن الحد الأقصى المسموح به للمكافآت للموظفين، بالإضافة إلى أنها حصلت على 16 ألف جنيه غير مستحقة نظير الأيام الزيادة التى احتسبتها لنفسها بالتواطؤ مع «هشام عبدالجواد» مراجع الحسابات بالإدارة.

وتكشف مستندات النيابة الإدارية أن هشام عبدالجواد، بالتواطؤ مع فاطمة، سهل لها الحصول على أيام المكافآت دون وجه حق، وذلك بأن قدم بيانًا غير صحيح للجنة المالية لحصر أعمال فاطمة أبوالسعود، والمشكلة من إدارة تفتيش وزارة التربية والتعليم.

وبحسب المستندات فإن مدير الإدارة ومراجع الحسابات ارتكبا مخالفات مالية منصوص عليها فى المواد «54، 55، 56، 57» من قانون الخدمة المدنية.

وطالبت النيابة الإدارية بمحاكمة «فاطمة أبوالسعود وهشام جاد، تأديبيًا طبقًا لنصوص قانون الخدمة المدنية وقانون الجهاز المركزى للمحاسبات ورد الأموال التى أخذتها بغير وجه حق.

وأصدرت الإدارة التعليمية نشرة بناء على طلب النيابة الإدارية بإحالتها للتأديب وتسليمها صورة من تقرير الاتهام المرفق ومسجل بعلم الوصول.

وبرغم ذلك، إلا أن فاطمة عادت إلى الإدارة مرة أخرى على نفس درجتها الوظيفية، بسبب علاقتها برئيس إدارة القاهرة التعليمية، ومدير تنسيق الإداريين، وقاموا بحيلة غير قانونية، فعقب نقلها من الإدارة تم تعيين فاتن فريد خلفًا لها، ولم تمض أقل من 3 شهور حتى تم نقلها إلى إدارة حدائق القبة بعد خلو المقعد وإحالة سهام محمد للتقاعد وبلوغ سن المعاش.

وعندما عادت فاطمة أبوالسعود إلى السيدة زينب، مارست سلسلة من تصفية الحسابات بين الموظفين، وقامت بفصل ثلاثة موظفين من أعضاء لجنة جرد الخزانة والتحقيق التى شكلتها الوزارة بسبب إدانتها، وهم  محمد ممدوح بقسم الشئون القانونية ورانيا مختار باحثة قانونية وإيمان محمد باحثة قانونية، وأشركت من قام بتسهيل استيلائها على المال العام هشام عبدالجواد، رغم تورطه معها فى المخالفة السابقة، وقانون يلزم بإيقافه عن العمل لحين صدور قرار نهائى بشأنه، لكنها أشركته مقابل إسهامه فى إثبات صحة موقفها فى القضية.

وفرضت فاطمة أبوالسعود سيطرتها الكاملة على إدارة السيدة زينب التعليمية بتفريغ منصب وكيل الإدارة الذى لم يعين فيه أحد حتى الآن لتبقى صاحبة الكلمة الواحدة داخل الإدارة، رغم أنها استنفدت 17 سنة إجازة بدون مرتب ثم هبطت على الإدارة التعليمية بباراشوت ولا يزال زملاؤها مدرسين.

وقامت فاطمة أبوالسعود بخداع وزير التربية والتعليم السابق الهلالى الشربينى أثناء زيارته لمدرسة الخديوية، بإدخال طلبة مدرسة الجمعية الخيرية الإعدادية لإيهام الوزير بوجود كثافة طلابية بالمدرسة وهو عكس الحقيقة.

وكانت نسبة النجاح فى الإدارة العام الماضى 60 فى المائة، إلا أن هذا العام، وفى تطور غير طبيعى، قفزت فجأة إلى 98 فى المائة.

 

 

 

طباعة

تعليقات على الفيسبوك
مشاركات الزوار
بروتوكول النشر فى جريدة الصباح
1- الالتزام بعدم الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المنطوية على امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها، أو الطعن فى إيمان الآخرين، أو تلك الداعية إلى التمييز أو الاحتقار لأى من طوائف المجتمع.