شريط الصباح
تابعنا على جوجل بلس تابعنا على تويتير تابعنا على اليوتيوب تابعنا على الفيس بوك
الأربعاء 30 رجب 1438 هـ - 26 ابريل 2017م
آخر الأخبار
 


ملفات و حوارات
«الصباح» ترصد كواليس ما بعد البراءه؟
مصادر: مبارك طلب زيارة قبر حفيدة قبل ذهابه لمنزله
مصادر: مبارك طلب زيارة قبر حفيدة قبل ذهابه لمنزله
نجوان مهدى
20 مارس 2017 07:49 م

>>الديب : الدولة ستوفر مسكنآ للرئيس الأسبق مع حصوله علي المزايا المقررة 

>>الانتقال لفيلا شرم الشيخ بعد رمضان.. وقصر «القطامية » المملوك لأبنائه تحت الطلب .. وطاقم طبى يرافقه في مسكنه الجديد

أثار الظهور اللافت لنجلى الرئيس الأسبق حسنى مبارك، علاء وجمال، فى العديد من المناسبات الخاصة أو العامة، حالة من الجدل داخل الشارع، رغم عزوف قطاع كبير من المصريين عن متابعة الفصل الأخير فى محاكمة أبيهما، الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، والتى أسدل فيها الستار بعد الحكم ببراءته من قتل المتظاهرين، ومع صدور قرار النيابة العامة بالموافقة على إخلاء سبيله، بعد خصم مدة عقوبته فى قضية الفساد المالى لقصور الرئاسة، من فترات الحبس التى قضاها فى القضايا الأخرى، تعددت التكهنات حول وجهة الرئيس الأسبق الجديدة التى سيختارها للسكن.

فيما كشفت مصادر مُقربة من الرئيس الأسبق مبارك، أنه يعيش حالة من التفاؤل والمرح، وعادت إليه ابتسامته، وكأن سنوات السجن الطويلة لم تنل من صلابته، بالإضافة إلى أنه يشعر بسلام داخلى يُحسد عليه، مضيفة أن مبارك يتمنى أن يحكم عليه التاريخ بأنه وطنى خدم بلاده مترفعًا عن أى مصلحة، مشيرة إلى أنه طلب سرعة نقله من مستشفى المعادى العسكرى إلى فيلا مصر الجديدة، بعدما تقرر تأجيل هذه الخطوة أكثر من مرة الأسبوع الماضى لحين تجهيز إحدى غرف الفيلا بالمعدات الطبية اللازمة، حتى لايضطر للانتقال للمستشفيات مرة أخرى، إذا ماساءت حالته الصحية.

وأكدت المصادر أن أفراد عائلته بالكامل سينتقلون للعيش معه، كما سيتواجد بالفيلا طاقم طبى مرافق له بشكل مستمر، حيث يعانى الرئيس الأسبق، من تيبس فى الأربطة وتآكل فى عضلات الركبة، وضمور فى عضلات القلب، ومصاب بسرطان البنكرياس، وتذبذب فى القلب، وقصور بوظائف الكلى، وارتفاع فى ضغط الدم.

وأوضحت المصادر، أن الرئيس الأسبق يشعر بالحنين لمنطقة مصر الجديدة التى قضى بها أجمل سنوات شبابه، منذ أن استأجر شقته التى تقع فى الطابق الثالث من العمارة رقم 4 بشارع الحجاز بمصر الجديدة ليقضى فيها شهر العسل حين تزوج من سوزان صالح ثابت، وتضم الشقة 5 غرف وصالة كبيرة وحمامين، وتطل شرفتها الجانبية، على شارع رفاعة الطهطاوى ومسجد الخلفاء الراشدين وشهدت ولادة نجليه علاء ومن بعده جمال.

وقالت إن الفيلا التى سينتقل للعيش فيها تقع بشارع حليم أبو سيف، وعلى مقربة من قصر الاتحادية، ونادى هليوبوليس، وقد استخدمها مبارك عنوانًا شخصيًا دائمًا فى كل وثيقة أو عقد وقعه حتى بعد انتقاله لقصر الاتحادية، لافتًا إلى أن سوزان ثابت، زوجة الرئيس الأسبق، كانت تقيم بتلك الفيلا طوال الفترة الماضية، بينما يعيش جمال وعلاء فى مسكن كل منهما بالتجمع الخامس ومدينة السادس من أكتوبر.

ولفتت المصادر، إلى أنه سيتم نقل الرئيس من المستشفى بواسطة طائرة مجهزة طبيًا، إلى مطار ألماظة، وسيتم نقله بعد ذلك عبر سيارة إسعاف مجهزة لمنزله، مشددة على أنه خلال الأيام الماضية، تم تجهيز الفيلا أمنيًا من الداخل والخارج وتركيب كاميرات مراقبة، وأكشاك حراسة، كما تمت الاستعانة بشركة أمن خاصة، ومن المقرر أن يكون هناك أفراد من وزارة الداخلية بالزى المدنى مسئولين أيضًا عن تأمين الفيلا كإجراء أمنى احترازى، لافتة إلى أن هناك إجراءات مشددة لتأمين منزل أسرة مبارك فور وصوله، وتم وضع خطة تأمين خطوط سير أفراد الأسرة أيضًا بالتنسيق بين الأجهزة المعنية.

وأوضحت أن أول زيارة سيقوم بها الرئيس الأسبق، بعد الإفراج عنه هى زيارة قبر حفيدة الذى توفى عام 2009، خاصة مع حلول الذكرى الثامنة لوفاته فى مايو المقبل، خاصة أن الرجل سبق وأعلن للمقربين منه، أنه يريد أن يدفن بجوار حفيده فى نفس المقبرة وألا يبنى له قبر فى المقابر الخاصة بعائلة آل ثابت، و يتم تشييع الجثمان من مسجد آل رشدان بمدينة نصر.

واستبعدت المصادر أن يسكن الرئيس الأسبق فى فيلا شرم الشيخ فى منتجع «جولى فيل»، الذى يمتلكه صديقه رجل الأعمال حسين سالم، ويقع على مسافة قريبة من خليج نعمة، موضحة أنه قد يلجأ إلى تلك الخطوة بعد استقراره فى مصر الجديدة، وربما ينتقل بعد ذلك لشرم الشيخ مع دخول فصل الصيف، مستبعدة أن يقوم بالسفر لأداء العمرة كما تردد لكونه ليس مسموحًا له بالسفر إلى الخارج بسبب وجود قضيتين قيد التحقيق وهما «هدايا الأهرام» و«الكسب غير المشروع» فضلًا عن أن حالته الصحية تمنعه من الإقدام على تلك الخطوة.

وكشفت أنه تم تجهيز فيلا بكومباوند قطامية جولف، التى يعيش بها أحد أبنائه، والتى قد يرغب فى الانتقال للعيش فيها بين حين وآخر حتى لايشعر بالملل والضيق وكنوع من التغيير.

وأشارت المصادر، إلى أن هناك قائمة طويلة من الشخصيات العامة، وشخصيات عربية وخليجية وفنانين ورياضيين، وإعلاميين، ستزور مبارك فور عودته إلى منزله، خاصة أن معظمهم لم يتمكنوا من زيارته فى مستشفى المعادى، نظرًا للتشديدات الأمنية، وكان أبرز من زار مبارك فى أيامه الأخيرة بالمستشفى ثلاث مذيعات بارزات هن نائلة عمارة مذيعة راديو 90.90، ومعتزة مهابة نائب رئيس قناة النيل للأخبار سابقًا، ومها بهنسى مذيعة نجوم أف أم سابقًا، وقناة «تن» حاليًا.

فيما أكد فريد الديب، محامى الرئيس الأسبق، أن قرار تحديد إقامة مبارك، الذى صدر فى أغسطس 2013، سقط فى نفس العام بانتهاء حالة الطوارئ فى البلاد، موضحًا أن مبارك أمضى عامين حبسًا احتياطيًا على ذمة القضية التى حكم فيها بالبراءة، وبخصم العامين من قضية القصور الرئاسية فتكون مدته قد انتهت بل إنه يكون قضى عامًا ونصف العام محبوسًا دون داعٍ.

وكشف الديب، أن هناك قانونًا ينظم إقامة رئيس الجمهورية بعد خروجه من منصبه، حيث توفر له الدولة منزلًا يسكن به، بجانب حصوله على المزايا المقررة له، وهذا ما سيتم مع مبارك فى الفترة المقبلة، موضحًا أن المحكمة لم تعثر على مليم واحد لمبارك فى الخارج، نافيًا أن يكون لديه أى منازل داخل مصر، وأن المنزل الذى يعيش فيه ملك المخابرات العامة وليس ملكًا للرئيس الأسبق.

طباعة

تعليقات على الفيسبوك
مشاركات الزوار
بروتوكول النشر فى جريدة الصباح
1- الالتزام بعدم الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المنطوية على امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها، أو الطعن فى إيمان الآخرين، أو تلك الداعية إلى التمييز أو الاحتقار لأى من طوائف المجتمع.