شريط الصباح
تابعنا على جوجل بلس تابعنا على تويتير تابعنا على اليوتيوب تابعنا على الفيس بوك
الأحد 1 شوال 1438 هـ - 25 يونيو 2017م
آخر الأخبار
 


ملفات و حوارات
احتفالات رأس السنة وعيد الميلاد فى 9 دول إفريقية
احتفالات رأس السنة وعيد الميلاد فى 9 دول إفريقية
الصباح
9 يناير 2017 09:42 م

جنوب إفريقيا 

يقوم سكان مدينة جوهانسبرج فى ليلة رأس السنة بإلقاء قطع الأثاث خارج منازلهم عبر النوافذ، تعبيرًا عن الرغبة فى التخلص من القديم مع العام المنتهى واستعدادًا لاستقبال الجديد فى العام الجديد.

 

إثيوبيا

فى العاصمة أديس أبابا يقوم الأهالى بإطفاء أنوار شرفاتهم قبيل نهاية آخر أيام العام ثم يعودون لإضاءتها مع العام الجديد، وأصل ذلك فى دياناتهم القديمة والتى كان الظلام فيها رمزًا للموت، أما نور الشمس فكان هو رمز الحياة، ولذا فهم يضيئون الشرفات تمنيًا لابتعاد شبح الموت عن حياتهم فى العام الجديد.

وإثيوبيا، لا تزال تستخدم التقويم اليوليانى القديم مثل مصر، لذلك هم يحتفلون بعيد الميلاد فى 7 يناير، وليس 25 ديسمبر، ويطلق على الاحتفال بعيد الميلاد فى الكنيسة الأرثوذكسية الإثيوبية «جانّا».

وتشمل الأطعمة التقليدية فى هذا اليوم الـ«وات» وهو خليط سميك وحار يحتوى على اللحوم والخضروات وأحيانا البيض.

عيد ميلاد سعيد فى اللغة الأمهرية تعنى «ميليكام جينا».

 

النيجر 

يقوم سكان نيامى عاصمة النيجر بالعديد من الأنشطة لدعوات الأصدقاء وتناول العشاء معا مسلمين ومسيحيين وتطلق الألعاب النارية لتنير سماء المدينة مع تنظيم حفل ثقافى بالدولة يحضره كل الفنانين النيجيريين.

 

الكونغو الديمقراطية

عيد الميلاد هناك هو مهرجان دينى بالأساس، ومن المهم جدًا التواجد فى الكنائس عشية عيد الميلاد، فى أمسية موسيقية كبيرة من خلال الجوقات، وعرض مسرحية المهد.

فى يوم عيد الميلاد، معظم الأسر تحاول الحصول على وجبة أفضل من المعتاد، إذا كانوا يستطيعون ذلك، فسيكون لديهم بعض اللحوم. وقضاء بقية اليوم بهدوء جدًا، وربما النوم.

فى لغة اللينجالا، التى يُتحدَّث بها فى جمهورية الكونغو الديمقراطية وبعض الدول الإفريقية الأخرى، تكون التهنئة بجملة «مبوتاما مالامو».

 

جنوب السودان

عند حلول العام الجديد هناك أهمية خاصة لبعض العادات والتقاليد القديمة للقبائل حيث يهتمون بعمل شقوق على وجه المرأة وبطنها ويديها، وتعتبر المرأة غير المخشمة ناقصة ولا تصلح للزواج أو الاحتفال بالعام الجديد.

 

غانا

تستمر الاحتفالات منذ 20 ديسمبر وحتى نهاية الأسبوع الأول من يناير، حيث يسافرون لزيارة الأهل والأصدقاء فى شتى أنحاء البلاد، والتى يتحدث أهلها 66 لغة محلية لكل منهم عاداته وأعرافه الخاصة فى مثل هذه الاحتفاليات، والتى تتزامن مع الاحتفال ببدء حصاد الكاكاو.

 

كينيا

تزين المنازل والكنائس بالبالونات الملونة، وأشرطة الزينة والزهور والأوراق الخضراء.

فى اللغة السواحيلية عيد ميلاد سعيد تعنى «هيرى يا كريسماسى» ويكون الرد «ويوى بيا».

 

بوروندى 

رغم الأزمة السياسية والأمنية التى تعيشها بوجمبورا عاصمة بوروندى منذ عامين إلا أن ذلك لم يمنع السكان من الاحتفال بالعام الجديد بالهدايا والملابس وتناسى الأحزان.

 

مالى 

بلد تسكنه أغلبية مسلمة، ولكن عيد الميلاد هو عطلة رسمية ورغم الأوضاع المتوترة فيه والأزمة الاقتصادية الطاحنة منذ عام ٢٠١٢ إلا أن السكان يحاولون الخروج للأسواق لشراء الهدايا وقضاء العشاء فى فنادق العاصمة باماكو حيث يحتفلون.

طباعة

تعليقات على الفيسبوك
مشاركات الزوار
بروتوكول النشر فى جريدة الصباح
1- الالتزام بعدم الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المنطوية على امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها، أو الطعن فى إيمان الآخرين، أو تلك الداعية إلى التمييز أو الاحتقار لأى من طوائف المجتمع.