شريط الصباح
تابعنا على جوجل بلس تابعنا على تويتير تابعنا على اليوتيوب تابعنا على الفيس بوك
الأحد 23 جمادى الأولى 1438 هـ - 19 فبراير 2017م
آخر الأخبار
 


ملفات و حوارات
«المعاشات» يطالبون بعلاوة.. و«التأمينات» بلائحة
«التضامن » تواجه موجة احتجاجات فى العام الجديد
«التضامن » تواجه موجة احتجاجات فى العام الجديد
ياسمين سامى
9 يناير 2017 08:50 م

تواجه الدكتورة غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، خلال السنة الجديدة، عددًا من الملفات التى لم تستطع إنهاءها بشكل كامل خلال العام الماضى، من بينها ملف العاملين بهيئة التأمينات الاجتماعية وأصحاب المعاشات، لتستقبل الوزيرة العام الجديد 2017 بمجموعة من الإضرابات والاحتجاجات التى نظمتها بعض الفئات للمطالبة بحقوقها.

فقد دعا اتحاد العاملين بالهيئة القومية للتأمين الاجتماعى بوقفة احتجاجية فى شارع الألفى بمنطقة وسط البلد، وذلك للمطالبة بالعديد من الإجراءات التى تم تأخيرها منها إصدار لائحة مالية خاصة بهيئة التأمينات الاجتماعية مع اعتبارها هيئة مستقلة غير تابعة لوزارة التضامن الاجتماعى.

وأكد حسين عبد الرحمن، أحد العاملين بالهيئة، أن 12 يناير الحالى هو اليوم الذى اختاره العاملين للاحتجاج على تأخير صدور لائحة شئون العاملين، حيث ترتب عدة مشكلات بسبب تأخيرها، من ضمنها عدم اعتبار الهيئة ضمن المؤسسات التى ستطبق عليها علاوة الـ 10فى المائة وتطبيق قانون الخدمة المدنية عليها، بالإضافة إلى سوء الرعاية الصحية والتعاقد مع شركات سيئة الخدمة، وهذه ليست المرة الأولى التى يطالب فيها العاملون بتلك المطالب دون جدوى.

وأضاف اتحاد العاملين «فى حالة عدم الاستجابة إلى مطالب العاملين بعد الاحتجاج الأول، سيتم تصعيد الأمر عن طريق الدعوة إلى إجازة عارضة يومى 1 و 2 من شهر فبراير القادم، حتى يتم الاستجابة، خاصة بعد تقديم عدة مذكرات لرئاسة الوزراء ولرئاسة الجمهورية، لكن دون رد».

وعقد مجلس إدارة الاتحاد العام لنقابات أصحاب المعاشات اجتماعًا طارئًا برئاسة البدرى فرغلى، وضم رؤساء النقابات الفرعية «89 نقابة فرعية» والعشرات من نشطاء الاتحاد وأصحاب المعاشات من مختلف المحافظات،

وانتهى الاجتماع بموافقة جماعية على عدد من القرارات؛ من أهمها وقفة احتجاجية يوم 30 يناير الجارى بميدان طلعت حرب للتعبير عن حالة الاحتقان والغليان التى تسود 9 ملايين صاحب معاش، خاصة أن أكثر من 5 ملايين مواطن منهم، يتقاضون أقل من 1000 جنيه، فى ظل هذا الغلاء، بعد تحرير سعر الصرف.

وأكد منير سليمان، عضو اتحاد أصحاب المعاشات، أنه «بجانب تلك المطالب فسيكون هناك معاودة لمراسلة رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة والبرلمان بمذكرات رسمية عن حقيقة الأوضاع المنافية لحقوق الإنسان التى يعيش فى ظلها أصحاب المعاشات مطالبين بصرف علاوة اجتماعية عاجلة بنسبة 20فى المائة اعتبارًا من أول يناير 2017، على الأقل ستخفف من العبء الاقتصادى».

طباعة

تعليقات على الفيسبوك
مشاركات الزوار
بروتوكول النشر فى جريدة الصباح
1- الالتزام بعدم الانحياز إلى الدعوات العنصرية أو المتعصبة أو المنطوية على امتهان الأديان أو الدعوة إلى كراهيتها، أو الطعن فى إيمان الآخرين، أو تلك الداعية إلى التمييز أو الاحتقار لأى من طوائف المجتمع.